الجمعة، 29 يوليو، 2011

. .


و قد تضيق بنآ الحيآة . .

و تخنق أنفآسنآ حتى ذرآت الهواء . .

أكسجينه و ثآني أكسيده بلا استثنآء !

بلآ سبب نقنع به ذوآتنآ و عقولنآ البآطنة !

. .

جدًا أنا " متضآيقه "

:’(


هناك تعليقان (2):

  1. ومالسعادةُ إلا ذراتِ لانكادَ أن ننعمَ بِها حتى تنقضيِ
    أفرجَ الله همكِ وحزنكِ وضائقتكِ وملئِ قلبكِ سعادةَ لاتنفىَ
    مساؤكِ سكرَ 3>

    ردحذف
  2. غآليتي " زحمة حكي "
    أنت بالتأكيد سعادة لمن حولك : )
    فكما اسعدتني بكلمآتك الرقيقة حتمًا ستسعدينهم بوجودك ..
    أشكر لك خآلص وجودك و إحساسك بمآ احسه
    ومسآؤك سكآكر

    ردحذف

مواقع هامه