السبت، 13 أكتوبر، 2012

جاهلية ورق .


الهواتف الذكية 

التكنولوجيا المُتنقلة 

سرقتنا من العالمِ الواقعي لعالمٍ آخر افتراضي 

الجميع , يجلسُ على ذات البقعة من الأرض 

لكن كلٌ يهيمُ في وادٍ

و ربما وادٍ على خريطة أخرى مختلفة التّضاريس

و مغايرة في الوقت و الطقوس و بدء التواريخ

ما عُدنا نتأمل أعينَ من نُحب , و أكتفينا بـ سماع هُتافات أحاديثهم 

و شُغلنا عن تفاصيل نبضاتِ الآخرين , و اكتفينا بـإيماءات تُبرهنُ أننا لازلنا على طيّ حواديثهم 

نسينا كيف نتأمل السماء ! و كيف نُطالع الشوارع في هدوء الإشارات

ما صرنا نُقهقه بصوتٍ مجنون سويًا 

بل فرقتنا سادية التكنولوجيا ليضحكَ كلًا منا وحيدًا 

اختلفت وظائف حواسنا 

فصرنا نسمع بـ ( أعيننا ) , و نتحدث بـ ( أيدينا )

و قد نشعر بـ ( أجهزتنا )

اختلطت مفاهيم الكلمات , و نسينا كيف تُنطقُ الأبجديات 

نامتْ أصواتنا في حناجرنا  و غفتْ عبراتنا بين شبكات العناكب الإلكترونية 

سادَ البرود في أجسادنا 

و سرتْ حُمى " اللاوجود " رغم التّواجد 

فـ هواتفنا الذكية

صيرتْ منا دُمى لا روح فيها لتبدو لعين الرائي غبية 

لا حِراك , ولا صوت

نسينا كيف يكون البوح !

,

التكنولوجيا المُتنقلة , انتشلتنا من أرض من حولنا فـ أبعدتنا 

و ليتنا غرقنا في جاهلية الورق التي جمّعتنا 


هناك 5 تعليقات:

  1. الحمد لله
    لم أتأثر بعد
    ولكن كلامك حقيقة واقعية
    تحياتى :)

    ردحذف
  2. أختي أسماء ..
    صدقتِ .. فنحن اليوم نتكلم بصمت ..
    ونسافر ونحن لا نزال خلف مكاتبنا ..
    نسينا كيف تكتب الحروف .. واستعضنا عنها بضرب الأزرار ..
    الكتب ملأها الغبار ..
    نجلس بين أهلنا لكننا في مدينةٍ أخرى وعالم آخر ..
    وم قالتها لي زوجتي .. "تشرب الشاي معنا لكنك في عالم آخر" عندما نشرب الشاي سوساً وانا خلف اللاب .. هههه
    فلسفة طيبة وفكر طيب ..
    دمت بألف خير .. مع التحية الطيبة ..

    ردحذف

  3. مرحبا ،


    اما بالنسبة لي ، لم اخوض بعد تلك الجاهلية العنكبوتية المعقدة الخاليه من اي مشاعر بعد . فما زلت حتى الآن انتظر رسالة بريدية مضى على ارسالها اربع شهور و كل يوم يتجدد بداخلي زوبعة من المشاعر و الحنين .... و لم تصل حتى الآن !

    ولا اخفيك في كل لحظة استشعر باصابيعي قبل وصولها تلك الخطوط المتراصة المتراكمة الصغيرة و تلك الرائحة ..

    ولا ادري ما سبب معاتبة الناس لي عندما لجأت إلى الورقة و الطابع البريدي كون تلك الجاهلية العنكبوتيه ستوصل مشاعري - حسب اعتقادهم - بكبسة زر !! . انا لم اهيئ نفسي بعد إلى تلك الجاهلية ؟!



    شكرًا لك ،
    :)

    ردحذف
  4. فعلا اثرت فينا كثيرا وبالرغم من ذلك احاول ان افعل اشياء جميلة فما زلت أعشق تأمل المساء والشوارع في هدوء الاشارات كما قلت وما زلت أحب الرسائل الورقية أكثر من غيرها لأنها تعبر أكثر ولها اثر جميل في النفوس جدااااااااااااا
    أحببت ما كتبت واقعا نعيشه هو
    تحياتي وكل الود

    ردحذف

  5. صحيح .. وجداً علينا ان نقاوم هذه السيطرة
    خصوصاً بالنسبه للأجيال القادمة الأطفال بحاجة ان يعيشوا حياة طبيعية اكثر

    كلام جميل و صائب

    ردحذف

مواقع هامه