الأربعاء، 28 سبتمبر، 2011

ـآلمرة ـآلأولى . . !


( المرة الأولى ) . . "

دومًا لـ { المرة الأولى } إحساس فذ . .

ليس كأيما إحساس . .

وله أثر أثر يبقى على الدوآم و قلمآ ينحمي . .

فيظل كآلشآمة إمآ أن يزين شريط حياة المرء . . و قد يسيء له . .

فأول " صفعة " نتلقآها . . !

ليست كآلثانية و لآ الثالثة و لآ حتى الأخيرة

لأنك اعتدتها و غدآ أمرًا ليس ذو شأن . .

و كذلك أول { حب } . .

الجميع يقول مآ ـآلحب إلا للحبيب الأولِ . .

بيد أني أخالفهم منطقية ـآلرأي  . . }

فـآلحب ليس للأول . . !

بل أسبقية ـآلفعل و ـآلطُهر ـآلمُلازم له . .

يجعل من تلك ـآلحآلة المُتفردة ـآلحدوث آنذآك شيئًا مميزًا . .

حتى و إن تعددتْ بعدهآ مرآحل ـآلحب . . و شخوص ـآلمحبين


و أيضًا ينطبق ـآلمنطق ذآته على " أول يوم درآسي . . و وظِيفي "

أول صديق . . و أول رحلة . .

إلى آخر ـآلمطآف في الأُول . . ~


و على ـآلضفة ـآلأخرى . . //

يكمن ـآلجآنب ـآلمؤلم او بالأحرى آلقآسي لأولية ـآلأمر . .

فأول  ( صصدمة ) لآ تُنسى . . !

و كذلك أول شخص تفقده لآ يُنسى . . !

و إنْ كنآ نحن  بالطبع لآ ننسى ـآلأشخاص الذين نفقدهم حتمًا . .

بيد أننآ كلمآ تكررتْ حآلة "  ـآلفقد " تذكرنآ مرآسمهآ ـآلأولى . . و بمَ قابلنآهآ . . !

لأننآ قد نتألم في ـآلمرة ـآلأولى . .

و تكون ـآلأقسى // . .

لآنهآ جآءت على حين غرة لم نستعد لهآ . .

و مآ منحنآها ـآلاهتمآم ـآلأَوْلَى . . !

لكننآ شيئًا فشيء . . .

يغدو الأمر " روتينيًا مقبولاً " كآن أم أنه قوبل بآلرفض في البدء . .

نحن مرغمون على تقبله كيفمآ كآن

سنعتآده " . .

ولن يصبح بذآت ـآلقسوة التي صآحبت  { ـآلمره الأولى }



و ( على ـآلنظير )

نهآيات ـآلأمور لهآ بقاء حتمي في أنفسنآ . .

وأثر غير اعتيآدي لآ يزول . .

لآسيمآ حين نعلم أنهآ آخر ـآلمطآف لنآ . .

فآخر يوم درآسي . . !

وآخر يوم يجمعنآ بمن نحب . . !

و آخر كلمآت سمعنآها من أشخآ غادروآ دنيآنآ . . !

و آخر . . وآخر . . وآخر

جميعهآ يحمل شعورًا ممزوجًا بين [ الأسى ] لآنعدآم تكراره . .

و [ ـآلخصوصية ] لهذه آلنهاية  . .

فبعضه يصآحبه ـآلحزن و كثيرًا يغآلبه ـآلفرح


●●


( ـآلبدآية و ـآلنهاية )

( الأول و الآخر )

متضآذان يحملآن ذآت ـآلدرامتيكية ـآلشعورية . .

فلآ تحزن لقسوة ـآلبداية . . ولآ تيأس لمجيء النهآية

هي ـآلحياة تعآود ـآلبدء من جديد "

هناك 11 تعليقًا:

  1. اوافقك الرأي، كُل الرأي!!
    فالنهاية هي دائماً البداية لشيء جديد..
    \\
    البدايات مهما تكن صعبة وغير متوقعة
    إلا انها خير مُؤهل لإستقبال النهايات بصدر رحب..
    :)

    رائعة انتِ وقلمك يا أسماء..
    دُمتِ بخير..

    ردحذف
  2. أول مرة .. وأسلوب بآرع يحكي حقآ عن >أول مره <
    في كــل شيء يحدث لنآ ..
    نعتىده نعم قد يحدث هذآ
    لكن اول مره مختلفة تمآمآ ..


    رآقي لي نثرك لأحرفك بهذه الطريقة الرآئعه


    دمتِ بخير غآليتي

    احساس ساندرا

    ردحذف
  3. مساء الورد اسماء

    بكل صراحة وقفت امام نصك كثيراً فهو يحمل

    فلسفة من نوع خاص ما بين البداية والنهاية

    وصدقاً لم أجد فرق شاسع بينهما ففي الاتلم كل

    البدايات منقوشة وفي الفرح كل النهايات محفورة

    أيضاً وعلى نفس النهج نبتدي وننتهي فلا ننسى أبداً

    مع الوقت بداية آه مهما كان نوعها ولا ننسى آخر

    ضحكة أنتهت بغير ما نتوقعها ...

    نص رائع سيدتي أحييك عليه

    تحياتي وإحترامي

    ردحذف
  4. هكذا هي الحياة لكل شئ فيها وجهين

    كلاهما يعكس فرح او حزن يأس او أمل

    لمست هنا معني الحنين لتلك الأشياء الجيدة في حياتنا

    وتلك الأشياء التي تحمل مراحل الحزن في طريقنا

    كنت هنا مستمتعة جدا بهمساتك الواقعية

    كل ودي ووردي لقلبك :)

    ردحذف
  5. مساء الغاردينيا أسوما
    مسائك طهر وسعادة ياغالية يااااه ماأجمله نص حقاً
    أستمتعت في قرائته أتعلمين عزيزتي كل بداية في حياتنا جميلة أول يوم خطوتي فيه أول عام دراسي أول صديقة دائماً للحظاتنا الأولى ذكريات مختلفة والنهايات ايضاً موجعه وموجعه جداً..
    أما الحب دائماً يقال مالحب إلا للحبيب الأولي ولكن صدقيني بعض الحب تشعرينه طفلة لاتميزين حينها إن كان حب أول ربما هو نبض أول ربما اول مرة تعيشين مشاعر مختلفة حب يختلف عن حب والديكِ وصديقاتكِ وأخوتكِ ولكن لا أظنه حب أول بمعنى لايتكرر لأن الحب الحقيقي هو الذي تشعرينه حب العمر وتنتظرين معه بيت وأسرة وأطفال كلنا نمر بحب أول ولكن ليس جميعنا من يصل إلى حب أخير هو حب العمر لذلك سيكون الثاني أروع وأصدق من الأول بـ كثير "
    ؛؛
    ؛
    آسوما
    رائعة أنتِ بـ صدق
    بوركت أنامل تخط برقي وروعة
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    reemaas

    ردحذف
  6. فعلا ..إن رونق الحدث لأول مرة لا يزول و لا يُنسى ..يظل قابعا في الذاكرة ..تمر عليه باقي الأحداث و تتكرر ..و هو كما هو ..يظل يرسم على شفاهنا الابتسامة أو يجرحنا بالدموع !

    غاليتي أسماء أعجبني بشدة ما قرأت بين سطورك الرائعة

    سلمت يداك و سلم نبض قلمك الراقي

    تحيتي لك و تقبلي مروري ..

    ردحذف
  7. فعلا عندك كل الحق ديما كل حاجه ف اول مره بتبقى طعمها مختلف فعلا سلمت اناملك اختيارتك للمواضيع اللى بتطرحيها رائع تحياتى لرقي قلمك ودمتى بكل خير وسعاده....تقبلي مررورى

    ردحذف
  8. مساء الخير عزيزتي
    اسمحي لي ان ارد زيارتك الغالية
    استمتعت بكلماتك و صدق وصفك جدا ففعلا البداية و النهاية هي دائما مميزة لا تنسى ربنا يجعل بدايتنا و نهايتنا كلها سعيدة :))
    دمتي بخير عزيزتي

    ردحذف
  9. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ربما وجودي هنا فتح علي مواجع كثيرة :)
    لأني دائماً ما أتذكر البداية و النهاية
    :)
    ولأنها تبقى دائماً محفورة في ذاكرتي
    نعم الحب الأول هو ممميز لما يسببه لنا من مشاعر جديدة
    وآخر كلمة نسمعها من شخص هي مؤلمة لأنها دائماً تذكرنا بمدى الأم الذي سببه لنا
    إلى الآن ما زلت اذكر أول حالة وفاة وماذا حصل لي
    تحياتي لك غاليتي
    ولكتاباتك المتميزة
    فقد تجولت قليلاً في مدونتك الجميلة
    وأعجبتني
    وان شاء الله سأداوم القدوم هنا

    ردحذف
  10. أعتقد أن المرة الأخيرة بتكون أقوى من المرة الأولى

    ردحذف
  11. جميله ومنطقيه ورائع أسلوبك ومقنع

    أحب الكتابة بهذا الأسلوب كثيرا

    تقبلى مرورى ويسعدنمى مرورك بمدونتى

    ردحذف

مواقع هامه