الثلاثاء، 12 أبريل، 2011

ـآلنهاية . ."



و انتهت ـآلقصة . .

و انتهى سيل ـآلأحاديث . .

و انتهت كل ـآلمخآوف . .

و انتهت معهآ كل ـآلأمال . .

لقد مآتْ . . !


غريبة هي هذه ـآلحياة . .

تبدأهآ بورقة موثقة بإمضآء ولي أمرك . . و تنهيهآ بورقة موثقة بدمعآت ذويك . .

و بين هآتين ـآلمرحلتين . .

قد تُلتقط لك كثير صور . . و تُصَوِر كثير أُنآس

قد تُدَون جميل عبآرات . . و بوجودك تلون لمن حولك ـآلحياة

لكن . .

فجأة قد تغيب كل تلك ـآلصور . .

و تصبح ذكرى لآ تعود طآل بهآ ـآلزمن سواء أو قصر . .

تغدو مآضٍ كآن جميلآً بكل ـآلتفاصيل . .

ـالجنونية و بآلغة الهدوء . .

ـالحسنة و الممزوجة بشيء من ـآلسوء . .

تغدو كآئنًا غير متوآجد في فسيح ـآلكون . .

شيئًا محبوبًا مفقودًا . .

ممنوعًا مرغوبًا . . لكنه ليس ممآ يمكن أن تطآله الأيدي . .

تغدو روحًا تخلت عن جسد صآحبهآ . .

و زهدتْ بحيآة سآكنيهآ . .

و آثرت رآحة خآلقهآ . .


طويلة هي فترة ـآلوجود . .

تستغرق شهور لوصولك لعآلم ـآلأحياء . .

يُعد لهآ أهلك و ذويك كل أهآزيج ـآلأفرآح سعآدة بقدومك . .

لكن فترة ـآلرحيل . .

قدْ لاتستغرق بضع ثوآني . .

فيهآ حتى لآ تسمح لمُحبيك أن يعدو ـآلعدة لودآعك . .

هي ـآلصدمة تلك ـآلتي قآبلتها ذآت يوم ـآلفرحة . .


. .

انتهى شريط حيآة . .

توقف عن ـآلمضي قُدمًا حيث ـآلمستقبل . .

وُضعتْ نقطة في آخر ـآلسطر . .

و أغلق ـآلدفتر . .

إنهآ ـآلنهاية . .







إلهي . . ارحم موآتنا و موتى ـآلمسلمين أجمعين

و اغفر لنآ و للمسلمين و ـآلمسلمات ـآلاحيآء منهم و الأموات

يآلله . .





" هي ثرثرة روح بآكيه فلآ تلوموا بعثرة أفكآري و اضطرآبهآ "

هناك تعليقان (2):

  1. يالله يالله ثرثرةً باكية بحق

    الله يرحمه و يسكنه فسيح الجنان

    و يصبر آهله و ذويه ....

    سيمو : الموت و فراق من نحب مؤلم بحق

    ونحن لن ننسى تلك الوجوة الجميلة التي


    عانقت سماءنا سماءهم ، و عشنا معهم لحظات

    و لو بسيطة و لكنها جميلة ..


    سيمو : أعلم ان الموت حق و اعلم اننا

    مهما تظاهرنا آمام الآخرين بالقوة و ليس ذلك كبرياء

    ابداً و لكننا نحاول أن نجعل من أنفسنا مرتكزاً لمن

    حولنا في مثل هذه الظروف ...

    ولكننا بداخلنا صرخات تكاد أن تهلكنا من الحزن

    و الآلم ...

    سيمو : لا أخفيك بحق عندما توفت خالتي رحمها الله

    كنت أحاول أن أكون ذلك المرتكز لإمي و كنت أحاول

    أن أهدي من روعها و حزنها و لكنني ما إن أختلي

    بنفسي حتى أخرج تلك الزفرات التي أهلكتني ،

    كانت أيام قاسية جدا جدا ، أقسم بالله أنني أحسست

    أنني أكاد أفقد عقلي من الحزن و البكاء ، و لكن

    ماذا نفعل هذا قضاء رب العالمين فهو ارحم بها منا

    ...


    عزيزتي سيمو : الموت حق و هذه هي الحياة

    حتما سنفارق من نحب أو سيفارقوننا ....

    لا خيار ثالث أمام معادلة تلكـ الحياة .


    أسأل الله حبيبتي :

    أن يجبر مصابكم و أن يرحم

    موتانا و موتاكم ...

    حبيبتي : كوني عونا لهم فهم بأشد الحاجه

    لمن يمدهم بالقوة بعد الله .

    ردحذف
  2. نوفآ ..

    جزآك الله خير الجزاء ..
    و أسأل الله أن تكون آخر الأحزان ..
    و يحسن خاتمتنا ويرحم موتانا و موتى المسلمين أجمعين ..

    كل الود لك غاليتي على التواجد
    كوني بالقرب دومًا

    ردحذف

مواقع هامه